مدونة التجارة الالكترونية

1

هل تحل ” عنواني ” مشكلة العنونة في السعودية ؟

مازن الضراب 24 ديسمبر 2012

من أحدى عوامل نجاح التجارة الالكترونية بالمنطقة هي وجود خدمة عنونة جيده تخدم المنطقة وتسهل عملية التوصيل على أصحاب  مشاريع التجارة الالكترونية , سبق أن تحدثنا عن هذة النقطة بموضوع      3 أعمدة رئيسية للتجارة الالكترونية

نظام واصل من البريد السعودي هو أحد الحلول المتاحه لسد هذه المشكلة وتعد مبادرة حكومية واسعة المدى.

على الطرف الثاني، هناك مبادرات من القطاع الخاص ومن شباب أعمال سعوديين لحل مشكلة العنونة، كان أبرزها وأكثرها احترافية هو نظام عنواني وهي خدمه جديدة وسهلة تساهم بشكل جيد لحل مشكلة العنونه بالمنطقة .

أجرى فريق عمل مدونة التجارة الإلكترونية مقابلة مع “عبدالله إلياس” صاحب موقع “ عنواني “ للحديث اكثر ومعرفة هذه الخدمة .

ماهي فكرة مشروعك وكيف بدأت الفكرة؟
فكرة عنواني بسيطة جداً وتحل مشكلة وصف العناوين التي يعاني منها الملايين. جاءت الفكرة عندما اضطررت إلى إعطاء عنواني خمس مرات إلى سائق التوصيل، بعد كل ذلك لم يعرف السائق كيف يصل للبيت. لاحظت وقتها شيوع هذه المشكلة و بساطة حللها.
بكل بساطة و دقة، عنواني يسمح للناس بحفظ موقعهم الجغرافي و إرساله بسهولة إلى أصدقائهم و شركات التوصيل و التجارة الإلكترونية. عنواني أكثر من مجرد برنامج منحصر للجوال، أو موقع إلكتروني، أو برنامج لنقاط البيع، أو معدات سائق التوصيل. عنواني تجمع كل ذلك و تدمجه معاً بطريقة تحل المشكلة.

 

ماهي العقبات الأساسية التي واجهتكم في بناء النموذج الأولي من المشروع، وتواجهكم حالياً في تكبيره؟
العقبة الأساسية التي واجهتها عنواني هي إيجاد حل عملي و بسيط. لتخطي ذلك عملنا مع الشركات، و فهمنا عادات العملاء، و طريقة االتوصيل. بعد ذلك ركزنا على توفير خدماتنا على شكل عملي، و محلي، و بسيط.
هناك عقبة أخرى واجهناها و هي حرص الناس على خصوصيتهم. تتميز الثقافة العربية بالاعتزاز بالخصوصية وحفظها أكثر من غيرها من الثقافات. بوضع ذلك في الاعتبار جعلنا المستخدم هو المتحكم الوحيد في معلوماته خلال استخدامه للخدمة. أيضاً، فكرنا بكل الطرق الممكن بها سوء استخدام الخدمة لوضع جميع الخطوات التي تحول دون ذلك. نتج عن ذلك إزالة الأسماء و أرقام الجوالات من صفحات العناوين و قدَّم أنظمة صارمة للوصول للعناوين حفظاً لخصوصية المشتركين.

 

ماهي نظرتكم لنظام العنونة الموجود حالياً والمبادرات الحكومية في هذا الشأن : واصل / أمانة مدينة الرياض؟ هل تتكاملون أو تتعارض وكيف؟

عنواني تتكامل مع هذه الخدمات. خلال برامجها يستطيع مستخدموها ربط عناوينهم في واصل أوالأمانة مع حسابهم في عنواني. ذلك يجعلها قابلة للتغيير و مدموجه أكثر مع شركات التوصيل و الأسواق الإلكترونية.

 

ماهو نموذجكم الربحي؟

خدماتنا تقلل تكاليف التوصيل و توفر للشركات الفرصة لإعطاء خدمة أفضل. لذلك يأتي ربحنا عن طريق شركاؤنا التجاريون من رسوم الخدمة و التوصيل. خدماتنا الأساسية للإستخدامات الشخصية مجانية تماماً.

كيف ترون أن خدمتكم ستنعش التجارة الالكترونية في المنطقة؟
يوجد الكثير من الدراسات التي تتحدث عن عدم وجود العوامل المساعدة للتجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط، كتواجد بوابات الدفع الإلكترونية و عملية توصيل مبسطة و سهلة.
عنواني تساعد على تبسيط خدمات التوصيل عن طريق توفير عناوين واضحة. ذلك يقلل من وقت التوصيل، و يخفض نسبة إرجاع المنتجات، و يجعل كل تجربة تسوق أفضل للمتسوقين على الإنترنت.

 

ماهي خططكم المستقبلية في المشروعوطموحاتكم؟

خطتنا بكل بساطة أن نجعل حياتنا اليومية أسهل عن طريق العمل و التعاون مع أكبر شركات التوصيل في السوق.
لقد بدأنا الآن مع أول شركائنا: آي زون، آي دي ديزاين، إيدبل أرانجمنتس، بيبلوس، پيتزا فيوجن، توستد، تشوبستكس، ڨيرا پيتزا، أوهايو، ڨانيلا، دستنيشن جدة، ومجلة ديزاين. لقد بدأنا هذا التغيير و نحن سعداء برؤية فرحة المستخدمين.

 

(1) من التعليقات

أتركوا تعليقا

سجلوا دخلوكم الى حسابكم

لم تتمكنوا من تذكركلمة مروركم ?

تسجلوا معنا